كتب عزة عامر
2017-01-08 20:41:28

وصل التوأم المصري (منة ومي) إلى مطار الملك خالد الدولي في الرياض، برفقة والديهم، وجاء ذلك بتوجيه من الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود خادم الحرمين الشريفين.

 

وكان الملك سلمان بن عبد العزيز قد أمر بنقل التوأم الملتصق إلى مدينة الملك عبد العزيز الطبية بالرياض في وزارة الحرس الوطني، واستقبالهما ووالديهما وضيافتهم حتى يتم إجراء الفحوصات اللازمة لهما، للتعرف على إمكانية إجراء جراحة لفصلهما عن بعض، أم أنه لا يمكن أن يتم ذلك.

وبالفعل تم نقل التوأم إلى المدينة الطبية، وتحديدا مستشفى الملك عبدالله التخصصي بالمدينة، وكان الفريق الطبي المتخصص في استقبالهم، وقاموا بإجراء فحوصات سريرية للطفلتين، على الفور، اطمأن الفريق من خلالها على حالتهما الصحية، وتقرر عمل فحوصات أخرى دقيقة لدراسة الحالة ، في الأيام التالية، وكشفت الفحوصات الأولية للطفلتان عن أن رأسيهما تلتصقان من الخلف، وهناك التصاق في بعض أوردة وأغشية المخ الخارجية.

وأبدا والدي الطفلتين شكرهما لخادم الحرمين الشريفين، داعين له بالتوفيق، متمنين أن يجعل الله عمله في ميزان حسناته.