كتب عزة عامر
2017-01-09 23:06:40

أصدر جهاز الكسب غير المشروع، قرارا بحبس مدير المشتريات بمجلس الدولة، "جمال الدين اللبان" ، 15لمدة 15 يوماً، على ذمة التحقيقات التي يستمر جهاز الكسب الغير مشروع معه؛ بتهمة التربح وتحصيل مبالغ مالية من خلال وظيفته، بطريق غير مشروعة.

 

جاء تحقيق جهاز الكسب غير المشروع مع المتهم جمال اللبان، لأنه موظف عمومي، وتخضع وظيفته لجهاز الكسب الغير مشروع. واتهم الجهاز اللبان بتهمة الكسب الغير مشروع، ولغيره من المتهمين الآخرين.

 

وأكدت بعض المصادر في القضاء، أن التحقيق مع اللبان، استمر حوالي 9 ساعات متواصلة، وجه خلالها أعضاء الجهاز تهمة الكسب والتربح بطرق غير مشروعة، وأسندت التهمة بالأدلة والمستندات التي تدينه في تلك القضية، وتئكد ثبوت التهمة عليه، ولم يتمكن المتهم من إثبات تحصيله لتلك الأموال بطرق شرعية، ماجعل الجهاز يأمر بحبسه، لمدة 15 يوم على ذمة التحقيقات.

 

وكانت الجهات الرقابية قد أرسلت محضر بالتحريات التي أجرتها حول اللبان، والتي أفادت بتضخم حجم ثروته سريعا، على عكس ما يتفق مع حجم دخله من خلال وظيفته، إلى جهاز الكسب غير المشروع، كما أفاد محضر التحريات بأن المتهم استخدم صلاحيات وظيفته في مجلس الدولة في تحصيل مبالغ مالية بطرق غير شرعية وتحقيق الكسب له ولآخرون غيره.

 

 

وقرر جهاز الكسب الغير مشروع، استدعاء باقي المتهمين في قضية صاحب شركة خاصة وزوجته، خلال الأيام القادمة، لإجراء التحقيقات معهم على أنهم شركاء في جريمة الكسب الغير مشروع، التي نُسبت للمتهم جمال الدين اللبان.

 

وقد قررت محكمة جنايات القاهرة، تأييد القرار الذي أصدره النائب العام بالتحفظ على أموال جمال اللبان وعلى جميع ممتلكاته وممتلكات زوجته وأموالها، على خلفية تحقيقات النيابة الجارية معه، في قضية الرشوة المالية.

وشملت أوامر التحفظ على الأموال، منع كل من المتهمين المتحفظ على ممتلكاتهم وأموالهم من التصرف في أي منها، وكذلك منعهم من تصرفهم في حساباتهم البنكية أو ودائعهم وكذلك أموال زوجاتهم وأولادهم القُصّر.